حملة التوعية بإصابات الرأس عند الرضَّع 

 

sbs

  إن عدم الوعي بأخطار هز الطفل بعنف يؤدي إلى متلازمة الطفل المهزوز، حيث يحدث ذلك نتيجة لهز الطفل بعنف لإسكاته أو دفعه للهدوء. والكثير من الأطفال يعانون من إصابات خطيرة في الرأس بسبب هزهم بشكل عنيف مما يسبب إعاقات دائمة أو تؤدي بحياتهم بسبب تلف الدماغ، وذلك لضعف عضلات رقبة الطفل و عدم قدرتها على تحمل حجم الرأس بالنسبة للجسم، كما أن دماغ الطفل لا يزال هشا طريا و لم يصل بعد لمراحل النمو النهائية.

لهذا السبب قام برنامج الأمان الأسري الوطني بمشروع توعية للأمهات عن مخاطر هز الطفل، حيث يعتبر هذا المشروع إحدى برامج توعية وتأهيل الوالدين و الذي أثبت جدواه في الدول الغربية للتقليل من نسبة العنف ضد الطفل وخاصة إصابات الرأس الخطيرة. وتقدم عادة هذه البرامج التثقيفية في المستشفيات و توجه للأم عن الطرق الوقائية لصدمات رأس الطفل العنيفة و إكساب الأم مهارات للتعامل مع بكاء الطفل.و يتم تنفيذ هذا المشروع حالياً في مدينة الملك عبدالعزيز الطبية بالرياض، و تم تقديم الدعم لهذا  المشروع من قبل مؤسسة الملك خالد الخيرية و البنك الأهلي و الشؤون الصحية بالحرس الوطني .و في مطلع يناير 2012م  تم تدشين هذا المشروع برعاية صاحبة السمو الملكي الأميرة عادلة بنت عبدالله بن عبدالعزيز  نائب رئيس برنامج الأمان الأسري الوطني ، كما دعم هذا المشروع من قبل معالي الدكتور بندر بن عبدالمحسن القناوي المدير العام التنفيذي للشؤون الصحية بالحرس الوطني و المشرف العام على برنامج الأمان الأسري الوطني الذي حرص على توفير أسباب نجاحه.و تقام  حملة التوعية هذه  بالتعاون مع قسم الخدمة الاجتماعية ، وإدارة علاقات المرضى ، وإدارة التمريض بمدينة الملك عبدالعزيز الطبية ليكون  28 هو مجموع الموظفات اللاتي يقدمن التثقيف للأمهات  حديثي الولادة في أجنحة ما بعد الولادة و الأطفال وعيادات متابعة الحمل و الولادة وعيادات الأطفال وعيادات خشم العان وعيادات أم الحمام.وتم إلى الآن ( من يناير-مارس) تثقيف 1600 أم عن مخاطر هز الطفل و كيفية التعامل مع بكاء الأطفال للوقاية من متلازمة الطفل المهزوز وتم توزيع بعض الهدايا و الكتيبات على الأمهات .كما نهدف أن تعمم هذه التجربة في كآفة مستشفيات المملكة.

 

و إليكم بعض المعلومات  المفيدة عن مخاطر هز الطفل وكيفية التعامل مع بكاء الطفل:

 

ما هي خطورة هز الطفل الرضيع ؟

البكاء هو السبب الرئيسي الذي يدفع الوالدين لهز الطفل الرضيع بشدة مما يسبب  "متلازمة الطفل المهزوز"  وهذا هو الاسم الطبي لهذا الشكل من العنف ضد الطفل ، فعندما يغضب أحد الوالدين أو الشخص الذي يتولى رعاية الطفل الرضيع من بكائه المستمر خصوصا في وقت متأخر من الليل فإن ذلك يدفعه لا شعوريا لهز الطفل بعنف و الصراخ في وجهه ليتوقف عن البكاء. إن هز الطفل الرضيع خطير جدا قد يسبب ( الوفاة، صعوبة التعلم ، العمى ، الإعاقات الحركية ، و التشنجات).

أسباب بكاء الأطفال :

sbsf1

معظم الأطفال يبكون في الأسابيع الستة أو الثمانية الأولى بعد ولادتهم ، ويتناقص البكاء ابتداء ً من الشهر الثالث ، وعادة يبكي الطفل من ساعتين إلى ثلاث ساعات باليوم، حيث أن البكاء هو الطريقة الوحيدة التي من خلالها يستطيع الطفل التعبير عن احتياجاته، فقد يكون الطفل:

  • جائعاً.
  • يشعر بالوحدة ( يحتاج للحنان ).
  • متضايق من الجو أو الحفاظ.
  • الشعور بالمرض (حرارة بسبب التهاب في الحلق أو الأذن أو غازات ).

كيفية التكيف مع بكاء الطفل :

هناك طرق آمنة و ايجابية للتعامل مع بكاء الطفل ، أولا يجب على الأم أو مقدم الرعاية أن يهدأ ويتوقف للتفكير لمعرفة سبب بكاء الطفل ،وإذا تم التأكد من جميع ما سبق وما زال الطفل مستمرا بالبكاء فمن الممكن تجربة الطرق و الأساليب التالية: ( الصور المرفقه )

  • احملي طفلك ساعديه على التجشؤ.
  • دلكي طفلك برقة.
  • تأكدي من أن تكون ملابس الطفل مريحة و مناسبة للجو المحيط.
  • تحدثي مع طفلك أو أقرئي عليه بعض آيات القرآن، قال تعالى  " ألا بذكر الله تطمئن القلوب "
  • ضعيه على بطنه ربما تكون آلام في البطن فيشعر بالتحسن.
  • غيري مكان تواجد الطفل إلى غرفة أخرى.
  • أرضعيه المزيد فربما لا يزال الطفل جائعا.
  • ضمي طفلك لصدرك ليستطيع سماع دقات قلبك.
  • إذا استمر الطفل بالبكاء و بدأت تشعرين بالإحباط لفي طفلك ببطانية ناعمة و ضعيه في سريره و غادري الغرفة لتهدئي و تبتعدي عن صوت البكاء و لكي تسيطري على غضبك، و تفقدي الطفل كل بضع دقائق حتى يسكت أو ينام.
  • استعيني بمساعدة أحد خاصة في هذه الفترة العصيبة بمكالمة لوالدتك أو احد أخواتك أو صديقتك .
  • إذا كان البكاء بطريقة مختلفة عن عادة بكاءه فخذيه للطبيب لاستشارته ،ربما كان بسبب الآم المرض .
  • فقد يكون بكاء الطفل مزعجا و لكن لم يسبق أن توفي طفل بسبب البكاء و لكن لحظة غضب قد تؤذيه طوال حياته أو تفقده حياته ! 
 
 

وللمزيد من المعلومات يمكن زيارة هذا الموقع الالكتروني:

 http://www.babycentre.co.uk/baby/newborn/babycrying/

منى مبارك القحطـاني

مديرة قسم التشغيل و المشاريع

برنامج الأمان الأسري الوطنيومديرة مشروع حملة توعية الأمهات عن إصابات الرأس عند الرضع